الرئيسية

داعية سوريّ يتحدّى المسماري والعربية حول ذهابه لليبيا

داعية سوريّ يتحدّى المسماري والعربية حول ذهابه لليبيا

استضافت قناة “العربية” أحمد المسماري، المتحدث الرسمي باسم قوات اللواء المتقاعد

خليفة حفتر، ليفاجأ الأخير المتابعين باتهامه داعية سورياّ بارزا بالذهاب إلى ليبيا للقتال إلى جانب حكومة الوفاق.

 

المسماري، خلال استضافته من قبل الإعلامية المصرية في “العربية” لميس الحديدي،

عرض فيديو للداعية السوري حسن الدغيم وهو يوجه مقاتلين بقوله: “ستنتصرون يا إخوة الجهاد والعقيدة، رغم أنف المثبطين والمشككين”.

وقال المسماري إن هذا الفيديو تحريضي من الدغيم لمقاتلي المعارضة السورية؛ لإقناعهم بالذهاب إلى ليبيا، رغم أن الفيديو في سوريا، ويعود لثماني سنوات للوراء.

 

وعرض المسماري الفيديو ذاته في مؤتمر صحفي؛ للحديث عن آخر تطورات المعارك في

ليبيا، وأضاف: “هذا حسن الدغيم كان راعي أبقار قبل عام 2010، ومؤذنا في أحد الجوامع، قبل أن يصبح يعمل في التوجيه المعنوي”.

 

المسماري اتهم الدغيم بتلقي أموال من المخابرات التركية نظير ذهابه إلى ليبيا، وأضاف:

“هذا الشخص خطير جدا، هو المحرض رقم واحد للإرهاب، وهو الذي يضخ في خطاباته النارية، للكره والقتل”.

 

بدوره، رد حسن الدغيم على اتهامات المسماري، قائلا: “أتحدى الدجال المسماري بمناظرة

علنية، وعلى الهواء مباشرة، أن يثبت معلومة واحدة من اللائي افتراهن اختلاقا وكذبا:- أني

رعيت البقر في حياتي 2- أني كنت مؤذنا في حياتي 3- أني زرت ليبيا مرة في حياتي”.

وأضاف: “وأتعهد له إن أثبت واحدة منهن أن أسلمه نفسي وأعمل عندهم بالتوجيه المعنوي”.

 

وحول بث قناة “العربية” للفيديو، قال الدغيم: “يا قناة الفجور والكذب والافتراء، ويا كاهنة التضليل لميس الحديدي التي تتزخرف بالدسيسة، رقم هاتفي موجود لديكم، فلماذا فقر الضمير وخسة الطباع بعدم التواصل معنا”.

 

وأضاف: “هذا المقطع المعروض في سوريا محافظة اللاذقية تموز 2012 في ثورتنا ضد نظام طائفي كيماوي فما دخل ليبيا”.

 

وتنفي فصائل المعارضة السورية الأنباء التي تحدثت عن إرسالهم قوات إلى ليبيا للقتال إلى جانب حكومة الوفاق ضد قوات حفتر.

Source link

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: